آخر الأخبار

جاري التحميل ...

توقيف رواتب المتقاعدين بداية من الفاتح أوت


أعلمت وزارة التربية جميع المتقاعدين في القطاع بتوقيف جميع راوتب عمال التربية المحالين على التقاعد بداية من 1 سبتمبر المقبل والتي ستنطلق من تاريخ 28 أوت الجاري إلى غاية الفاتح من سبتمبر وذلك حسب الرتب.
كشفت بيان مكتب المعاشات والمنازعات والتقاعد أن الوزارة أكدت أن جميع الموظفين      المعنيين بالتقاعد بداية من       الفاتح سبتمبر سيتسلمون شهادة توقيف الراتب من مكتب التقاعد والمعاشات والمنازعات ابتداء من يوم 28 أوت الجاري.
حيث دعا المكتب جميع المعنيين بالتقاعد والذين أودعوا ملفاتهم بداية الموسم الدراسي الماضي، بالحضور إلى المؤسسات التربوية العاملين بها من أجل تسليم شهادة إيقاف الأجرة مع إحضار بطاقة الهوية الوطنية أو رخصة السياقة، بالإضافة إلى ضرورة إحضار كشوفات الراتب ابتداء من تاريخ إيداع الملف إلى غاية شهر أوت الجاري وشهادة إدارية تسلم من المقتصد للمستفيدين من ترقية أو إدماج لتسوية المخلفات المالية.
وحددت الوزارة تاريخ يوم 28 من الشهر الجاري بالنسبة لمديري ومعلمي المدارس الإبتدائية، ويوم 29 لأساتذة التعليم المتوسط، أما أساتذة التعليم الثانوي فسيكون بتاريخ 30 من نفس الشهر، فيما حددت تاريخ 31 أوت بالنسبة للإداريين ومديري المتوسطات والثانويات والمفتشين، بينما العمال المهنيين سيكون يوم الفاتح من سبتمبر المقبل. وطالبت الوزارة جميع موظفيها المعنيين بالتقاعد باحترام المواعيد المحددة حتى يتسنى لمكتب التقاعد والمعاشات والمنازعات بتسوية جميع الوضعيات. 
وفي هذا الصدد أكد المكلف بالإعلام لدى فيدرالية التربية التابعة لنقابة ”سناباب” نبيل فرقينس، في تصريح له أن جميع الموظفين المحالين على التقاعد بداية من سبتمبر المقبل سيستفيدون من مبلغ مالي قيمته 25 مليون سنتيم تمنحه لهم اللجنة الوطنية للخدمات الإجتماعية، وذلك مقابل 32 سنة خدمة فعلية، فيما يتحصل الموظفون المستفيدون من التقاعد المسبق على مبلغ أقل، وذلك من خلال احتساب سنوات العمل. مضيفا أن الصندوق الوطني للتقاعد يحدد الراتب الشهري لجميع الموظفين من خلال احتساب 80 بالمائة من الراتب المتقاضى سابقا، ويختلف حسب رتبة كل موظف. 
من جهة، أخرى، كشف نبيل فرقينس عن إحالة أزيد من 25 ألف موظف في قطاع التربية على التقاعد بداية من شهر سبتمبر المقبل، من مجمل 40 ألف موظف أودعوا ملفاتهم على مستوى مديريات التربية شهر سبتمبر من سنة 2015. وحسب مصادر مطلعة فإن الوزارة أجبرتهم على الإلتحاق بمناصبهم بداية شهر سبتمبر المقبل، ومواصلة مهامهم في حال ما إذا لم يتم إلتحاق الأساتذة الجدد بمناصبهم أو تسجيل حالات العطل طويلة المدى والوفيات وعطل المرض والأمومة. ما يقارب 15 ألف موظف يحالون على التقاعد النسبي ديسمبر المقبل من بين 40 ألف ملف أودع على مستوى مديريات التربية الوطنية منذ بداية السنة الدراسية الماضية، من أجل الإستفادة على التقاعد والتقاعد النسبي والمسبق، من المرتقب أن يغادر قطاع التربية الوطنية حوالي 15 ألف موظف من أساتذة ومدراء وعمال مهنيين وإداريين شهر ديسمبر المقبل، وأكد نبيل فرقينس أن قرار الحكومة خلال الثلاثية الماضية والقاضي بإلغاء التقاعد النسبي ودون شرط السن مع مطلع سنة 2017، دفع بأغلبية العمال إلي إيداع ملفاتهم من أجل الإستفادة من التقاعد في الدفعة الأخيرة قبل تطبيق إلغاءه، مشيرا إلى أن البعض لا تتعد أعمارهم سن الـ50 سنة، بالإضافة إلى تسجيل موظفين تفصلهم سنة إلى سنتين لبلوغ ستين سنة. وذلك في انتظار تحديد الحكومة للمهن الشاقة المقرر أن يستفيد عمالها من التقاعد النسبي والتي يتوقع عمال قطاع التربية إدراجهم ضمن القائمة.
المصدر جريدة الفجر

التعليقات
0 التعليقات

التعليقات



إذا أعجبك محتوى مدونتنا نتمنى البقاء على تواصل دائم ، فقط قم بإدخال بريدك الإلكتروني للإشتراك في بريد المدونة السريع ليصلك جديد المدونة أولاً بأول ، كما يمكنك إرسال رساله بالضغط على الزر المجاور ...

إتصل بنا

احصاءات المدونة

الزوار المتواجودن الآن

جميع الحقوق محفوظة

ONEC.DZ

2016